itunit

itunit

الملتقى العلمي العربي الأول لمركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس بجامعة بنها يوم الخميس الموافق 9مارس

عنوان الملتقى ( تطوير منظومة التدريب وضمان جودة التنمية المهنية والعمل المؤسسي ).
محاور الملتقى : 
المحور الأول : منظومة التدريب :
1- التدريب ( مفهومه - أهميته - استراتيجياته ) 
2- فوائد التدريب بالنسبة لأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم ولكل الفئات .
3- شروط بيئة التدريب الملائمة .
4- تحديات عملية التدريب في المؤسسة الجامعية وأي مؤسسة .
5- سمات المدرب الفعال .
6- الاتجاهات الحديثة في التدريب .
7- التدريب الإلكتروني ( مفهومه - أهميته - مميزاته - معوقاته ) .
8- أليات تفعيل التدريب عن بعد .
9- انتقال أثر التدريب وعلاقته بالتنمية المهنية للمتدربين .
10- قياس ناتج التدريب داخل العمل المؤسسي .
المحور الثاني :الاحتياجات التدريبية : 
1- أهمية تحديد الاحتياجات التدريبية للمتدربين .
2- كيفية تحديد الاحتياجات التدريبية.
3- تحليل الاحتياجات التدريبية .
4- فوائد تحليل الاحتياجات التدريبية لكل من الفرد والمؤسسة .
الاحتياجات التدريبية اللازمة لأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم في الجامعات والمؤسسات التعليمية المصرية والعربية. 
5- الاحتياجات التدريبية اللازمة للقيادات الأكاديمية والإدارية. 
المحور الثالث : التنمية المهنية والأداء المؤسسي :
1- التنمية المهنية لأعضاء هيئة التدريس والقيادات بالجامعات والعاملين بالمؤسسات التعليمية ضرورة حتمية ومتطلب لجودة الأداء .
2- علاقة التنمية المهنية لأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم بتطوير الأداء المؤسسي بالجامعات .
33- التنمية المهنية للمعلمين وعلاقته بضمان جودة العملية التعليمية .

وبمشيئة الله تعالى ستُقام ورش عمل متخصصة حول الاحتياجات التدريبية اللازمة لأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم يشارك فيها نخبة متميزة من أساتذة الجامعة المدربين الأكفاء .
الموعد : بإذن الله تعالي : الخميس الموافق 9 مارس 2017 م .
شروط قبول الأبحاث : 
1- أن يكون البحث جديدا ولم يسبق نشره .
2- أن يكون البحث ضمن محاور المؤتمر .
3- أن يُكتب البحث بحجم خط 14 
4- الموعد الأخير لتلقي المستخلصات 20 فبراير 2017 م .
5- الموعد الأخير لقبول الأبحاث المشاركة أول مارس 2017 م .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رسوم الإشتراك في الملتقى :
بالنسبة لأعضاء هيئة التدريس والباحثين من داخل مصر :
(1) 150 جنيه مصري نظير الحضور والحصول على شهادة معتمدة من المركز ومن الجامعة وجاهزة للتوثيق من الخارجية المصرية .
(2) 250 جنيه مصري نظير الحصول على شهادة وحضور حفل الغذاء .
(3) 500 جنيه مصري للمشاركة ببحث في حدود ( 20 ) صفحة . وكل صفحة زيادة تحسب بعشرين جنيهاً .
بالنسبة للباحثين من الدول العربية :
(1) 1200 جنيه مصري للحضور والحصول على شهادة مشاركة معتمدة من المركز والجامعة .
(2) 2000 جنيه مصري للمشاركة بورقة عمل أوبحث .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
طريقة السداد : 
 يتم تسديد المبالغ الموضحة بمقر مركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس بكلية الحاسبات والمعلومات بالدور السابع مقابل ايصال مختوم من المركز بقيمة المبلغ وبتوقيع المستلم .
كما تسمح إدارة المؤتمر بالتسديد أثناء إنعقاد المؤتمر
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الاتصال
أ.د/ علاء سعد متولي مدير المركز : 01002658107
أ / إبراهيم رضوان المسئول الإداري : 01288248740
أ / علي رأفت مسئول تسجيل الدورات : 01063647951
أ / أكمل أنيس المسئول المالي : 01227468410
وموبايل المركز: 01097571404
أو المراسلة على البريد الإلكتروني الخاص بالدكتور علاء : عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. 
تمنياني بالتوفيق للجميع وعمل مثمر بإذن الله .
أ.د/ علاء الدين سعد متولي
مدير مركز تنمية القدرات بجامعة بنها 
 مقرر عام الملتقى

وزير التعليم العالي: طالبت بإحصائية لأعمار الباحثين

أكد الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، أنه مطمئن على الجامعات بوجود رؤساء الجامعات.

وأشار إلى أن المراكز البحثية في غاية الأهمية ولابد من مراعاتها بشكل أكبر مما كان موجود، مؤكدا أنه طبقا لإحصائية أخيرة فإن المراكز البحثية جاءت في المركز الأول من حيث البحوث المنشورة ثم الجامعات.

وأضاف عبد الغفار، في تصريحات صحفية اليوم، أن الباحثين المتفرغين للبحث العلمى 40 % فقط ومعظمهم متواجدين بالمراكز البحثية.

وأكد أن هناك محاور رئيسية للبحث العلمى تعمل على ضوئها المراكز البحثية وأنتجت أبحاث مطبقة بالفعل، قائلا: "لدينا 7 آلاف باحث في المراكز البحثية، وطالبت بإعداد إحصائية عن أعمار الباحثين وتوزيعهم العمري ولدينا إشكالية في التعيين بالمراكز البحثية"، وتابع: «مفيش تجديد دماء دوري نتيجة قانون الدولة العام في التعيينات».

وأشار إلى أنه لابد أن يكون هناك حلول لتفريغ المراكز البحثية ليكون الشباب دائم الوجود لإنتاج الأبحاث، مضيفا: "نريد معرفة القوة البحثية لهذه المراكز والإستراتيجية العامة التي تحكم هذه البحوث، كلنا في نفس المركب إذا تحدثنا عن إستراتيجية عامة في البحث العلمى تتماشى مع منظومة للدولة والخطة العامة".

وأشار الوزير، إلى أن وجود الخطة العامة للبحث العلمي على مستوى كليات الجامعات المختلفة مثل كليات الزراعة التي قد لا تعمل بنفس الخطة البحثية على مستوى كل الكليات وكل كليات العلوم والتكنولوجيا وغيرها، قائلا: "لابد من وضع خطة محكمة لأن تخدم قطاعات الجامعة مشروعات الدولة المختلفة، وسأخصص يوما ثابتا أسبوعيا في المراكز البحثية بوزارة البحث العلمى".

بعد 48 ساعة وزير.. خالد عبد الغفار يوجه رسائل مهمة للجامعات: لن يفصل أي عضو هيئة تدريس.. بحث آلية جديدة لتحسين الخدمات الصحية للعاملين والطلاب.. لن يصدر قانون للتعليم العالي إلا بالتشاور والتوافق
أكد الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، أنه مطمئن على الجامعات بوجود رؤسائها، وأن المراكز البحثية في غاية الأهمية ولابد من مراعاتها بشكل أكبر مما كان موجود، مؤكدا أنه طبقا لإحصائية أخيرة فإن المراكز البحثية جاءت في المركز الأول من حيث البحوث المنشورة ثم الجامعات.

المراكز البحثية
وأضاف عبد الغفار، في تصريحات صحفية اليوم، أن الباحثين المتفرغين للبحث العلمى 40 % فقط ومعظمهم متواجدين بالمراكز البحثية، وأكد أن هناك محاور رئيسية للبحث العلمى تعمل في ضوئها المراكز البحثية وأنتجت أبحاث مطبقة بالفعل، قائلا: "لدينا 7 آلاف باحث في المراكز البحثية، وطالبت بإعداد إحصائية عن أعمار الباحثين وتوزيعهم العمري ولدينا إشكالية في التعيين بالمراكز البحثية"، وتابع: «مفيش تجديد دماء دوري نتيجة قانون الدولة العام في التعيينات».

وتابع: لابد أن تكون هناك حلول لتفريغ المراكز البحثية ليكون الشباب دائم الوجود لإنتاج الأبحاث، مضيفا: "نريد معرفة القوة البحثية لهذه المراكز والإستراتيجية العامة التي تحكم هذه البحوث، كلنا في نفس المركب إذا تحدثنا عن إستراتيجية عامة في البحث العلمى تتماشى مع منظومة للدولة والخطة العامة".

أشار الوزير، إلى أن وجود الخطة العامة للبحث العلمي على مستوى كليات الجامعات المختلفة مثل كليات الزراعة التي قد لا تعمل بنفس الخطة البحثية على مستوى كل الكليات وكل كليات العلوم والتكنولوجيا وغيرها، قائلا: "لابد من وضع خطة محكمة لأن تخدم قطاعات الجامعة مشروعات الدولة المختلفة، وسأخصص يوما ثابتا أسبوعيا في المراكز البحثية بوزارة البحث العلمى".

هيئة التدريس 
ونفى الوزير فصل أي عضو هيئة تدريس بسبب تجاوزه الفترة المقررة للترقية أو الخاصة بإنجاز أطروحات الدكتوراه والماجستير الخاصة به، موضحًا أن القانون الحالي ينص على تحويل عضو التدريس لوظيفة إدارية إذا تجاوز الفترة المقررة، كما أن الجامعات تلجأ في بعض الأحيان لاستثناءت للأساتذة وتشجعهم على الانتهاء من اطروحات الدكتوراه وبحوث الترقيات في الوقت المحدد، مضيفا: "نفصلهم ازاى وفى بعض الحالات لا يكون الأستاذ مسئولا عن هذا التأخير ولكن عوامل أخرى تسبب هذا التأخير".

وأوضح الوزير: "أعضاء هيئة التدريس على رؤوسنا وأنا واحد منهم وممثل لهم، ونريد مساعدتهم فقط في إنجاز الإجراءات الخاصة ببحوث الترقي وأطروحات الدكتوراه، وكل ما تمت مناقشته في هذا الأمر هو مقترحات في القانون الجديد وكلها تخضع للدراسة ونهدف لأن نعرف المشكلات الخاصة بأعضاء هيئة التدريس وتأخر ترقياتهم أو حصولهم على الأستاذية"، مشيرا إلى أنه صوت واحد في المجلس الأعلى للجامعات من بين 25 عضوا هم رؤساء الجامعات.

وأشار عبدالغفار إلى أنه لن يتم تطبيق أي قرار خاص بمنظومة التعليم العالى والبحث العلمى إلا بعد توافق تام، مؤكدا أن تحويل أساتذة الجامعات في بعض الأحيان لوظائف إدارية كما ينص القانون ليس شيئا جيدا، مؤكدا أنه هدف من خلال التحدث بهذا الأمر لمعرفة مشكلات أعضاء هيئة التدريس الخاصة بالترقى وإنهاء أطروحاتهم ليس إلا.

الجامعات الخاصة
وقال وزير التعليم العالى، إن بيئة التعليم المصرية تحتاج جامعات خاصة وأهلية جديدة ولكن بنظم تخدم المصلحة العامة للدولة، مؤكدا أننا نحتاج لتخصصات ليست متكررة مثل تصنيع الدواء في مجال الصيدلة وليس التركيز على الصيدليات الموجودة بالفعل، كما أن الجامعات الخاصة مهمة وتوزيعها الجغرافى مهم ووجودها مؤثر ولكن لابد أن تكون مقننة في التخصصات التي تفيد الدولة بالتخصصات الجديدة، مثل كليات التمريض والكليات التكنولوجية والفنية مع كليات الهندسة في النواحى المتخصصة.

وأكد الوزير، أنه ستكون هناك مقترحات خاصة بإلزام الجامعات الخاصة بوجود مراكز بحثية للمشاركة في البحث العلمى الخاص بمصر، قائلا: "لابد أن يكون البحث العلمى بالجامعات الخاصة أساسى لإيجاد مخرج من البحث العلمى يضاف إلى منظومة البحث العلمى في مصر وعلى مستوى العالم"، مشيرا إلى أن هناك مقترحات لتشجيع الباحثين ليس عن طريق مكافآت النشر الدولى فقط ولكن عن طريق ميزانيات البحث العلمى ومخصصات نشر الأبحاث العلمية في المجلات العلمية العالمية والتشجيع من البداية.

الإثنين, 20 شباط/فبراير 2017 11:31

زيارة رئيس جامعة بنها لكلية العلوم

قام ا.د السيد يوسف القاضي رئيس جامعة بنها بزيارة لكلية العلوم جامعة بنها رافقة في هذه الجولة ا.د عبد العظيم مهنا عميد الكلية و ا.د أشرف فاروق وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا و البحوث و ا.د السيد البدوي وكيل الكلية لشئون البيئة و خدمة المجتمع و ا.د علاء السيد أمين رئيس قسم الكيمياء و ا. محمد يسن أمين عام الجامعة  قام خلال الزيارة بمتابعة سير العمل بوحدة انتاج و تصنيع المنظفات داخل الكلية و متابعة لأعمال الانشاءات و التطوير بالكلية 

صرح الأستاذ الدكتور/ هشام أبوالعينين – نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث أن الاستاذ الدكتور/ السيد القاضي - رئيس جامعة بنها قد وافق على مد فترة التقدم لتمويل المشاريع البحثية لمدة إسبوعين بدأ من اليوم الأحد الموافق 2017/02/19، وذلك بناءَ على طلب شباب الباحثين خلال إجتماعهم مع رئيس الجامعة بورشة عمل بكلية الطب البيطري. 
ومن جانبة صرح الأستاذ الدكتور/ ماهر حسب النبي خليل - مستشار رئيس الجامعة للبحث العلمي أن عدد المتقدمين وصل إلى 59 باحث من 10 كليات بالجامعة، كما أكد سيادته على أن فتح تطبيق التقدم لمدة اسبوعين جاء لزيادة فرص الباحثين للتقدم للحصول على التمويل الذي يقدمه الصندوق. 
الجدير بالذكر أن أنه قد تم زيادة تمويل تلك المرحلة إلى 200 ألف جنيهاً للمشروع الواحد، على أن يتم تمويل عدد لا يقل عن 10 مشروعات يتم إختيارها بشكل تنافسي. 
يمكن التقدم لتلك المشروعات وتحميل النموذج الخاص بها من خلال الرابط التالي: 
 تطبيق التقدم للحصول على تمويل مشروع بحثي

أخبار ذات الصلة

صرح الأستاذ الدكتور/ هشام أبوالعينين – نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث في إجتماع اللجنة العليا للتصنيف الدولي أمس الأربعاء الموافق 2017/02/15 بأنه تحت رعاية الأستاذ الدكتور/ السيد القاضي – رئيس جامعة بنها، تم فتح باب التقدم للدورة الرابعة للحصول على حوافز النشر الدولي وإجمالي عدد اﻻستشهادات المرجعية citation بداية من يوم الأحد الموافق 2017/02/19 ولمدة شهر، مع العلم بان اﻻبحاث المقبوله بهذه الدورة المنشورة في أعوام 2015 و2016 و2017.
ومن جانبه صرح الاستاذ الدكتور/ ماهر حسب النبي خليل - مستشار رئيس الجامعة للبحث العلمي ان برامج دعم البحث العلمي التي تطلاقها الجامعة لهيئة التدريس وشباب الباحثين تلعب دورا كبيرا في تنمية قدرات هيئة التدريس والباحثين وتأثر على التصنيف العالمي للجامعة. 
وأضاف سيادته بأن التقدم لهذه الدورة سيكون من خلال تطبيق متاح على البوابة اﻻلكترونية للجامعة ويستطيع عضو هيئة التدريس التسجيل به بإستخدام البريد اﻻلكتروني الجامعي ونفس كلمة المرور الخاصة بالصفحة الشخصية لعضو هيئة التدريس على موقع الجامعة. 
يمكن الدخول على تطبيقات المكافئات من خلال الرابط التالي: 
http://bu.edu.eg/e-services/BU_SRS_Program.phpp 

الإثنين, 20 شباط/فبراير 2017 09:55

شروط الترشح لعمادة كلية العلوم

تم فتح باب التقدم لعمادة كلية العلوم بجامعة بنها وذلك فى الفترة من يوم السبت الموافق 2017/02/18 وحتى يوم الخميس الموافق 2017/02/23م فى مقر الجامعة بمكتب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب حيث يتم تقدم المترشحون باوراق ترشحهم من خمس نسخ متضمنة طلب الترشيح وبيان حالة رسمى من الكلية المختصة مشفوعا بالسيرة الذاتية.
على من يريد التقدم مراعاة الشروط والإجراءات التالية:

  1. أن يكون المتقدم للترشح أستاذاً عاملاً بالكلية حال الترشح ولا يقبل ترشيح المعار أو المنتدب كلياً إلا بعد تسلمه عمله بالكلية.
  2. الأ يكون متولياً أى منصب حزبى وقت الترشح وطيلة مدة توليه المنصب.
  3. ألا يكون قد وقع عليه جزاء تأديبي إلا إذا تم إلغاءه أو إذا تم محو الجزاء أو سحبه من قبل السلطة المختصة.
  4. ألا يكون قد سبق الحكم عليه بعقوبة جنائية فى إحدى الجرائم المنصوص عليها في قانون العقوبات.


شروط الترشح لعمادة كلية العلوم

سيتم مناقشة رسالة ماجستير للطالبة هبه مجدي محمد بعنوان دراسات علي إنتاج وقود الديزل الحيوي من الأحماض الدهنية و مشتقاتها بإستخدام محفزات لإزالة الأكسجين و ذلك يوم الاثنين 20-2-2017م بقاعة المناقشات بكلية العلوم بنها في تمام الساعة الواحدة ظهراً 

سيتم مناقشة رسالة ماجستير للطالب محمد ناجي عفيفي زين الدين بعنوان معالجة المياه باستخدام مركب الكيتوزان و بعض مشتقاته و ذلك يوم الاثنين الموافق 20-20-2017م بقاعو المناقشات بكلية العلوم جامعة بنها في تمام الساعة 12 ظهراً

بناءاً علي قرار رئيس جمهورية مصر العربية القانون رقم (52) لسنة 2014م الصادر بتعديل بعض أحكام تنظيم الجامعات و القرار الوزاري رقم (5241) بتاريخ 20-10-2016م بشأن تشكيل اللجان المختصة بترشيح عمداء الكليات و المعاهد و تنظيم عملها و إجراءات الترشيح و معايير المفاضلة فإننا نعلن :

  1. خلو منصب عميد كلية العلوم
  2. فتح باب التقديم و تلقي الأوراق لمدة أسبوع تبدأ من يوم السبت 18-2-2017م  حتي الخميس 23-2-2017م في مقر الجامعة طرف ا/ نيفين مصطفي مكتب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم و الطلاب
  3. يتقدم السادة الزملاء المرشحون بأوراق ترشحهم إلينا "خمس نسخ" متضمنة طلب الترشح و بيان حالة رسمي من الكلية المختصة مشفوعاً بالسيرة الذاتية للمرشح و ما يؤيدها و خطة العمل الخاصة به مبينا بها أوجه القصور و طرق الإصلاح و مقترحات التنمية و التطوير، كما يلتزم بتقديم كل ما تطلبه منه لجنة الإشراف من مستندات لازمة للترشيح و يؤشر علي ملف التقدم من الموظف المختص بما يفيد ساعة و تاريخ التقديم و يسلم المرشح إيصالا بالإستلام مبينا فيه محتويات الملف و ساعة و تاريخ استلامه و موقعاً من الموظف المختص
  4. سيتم فحص أوراق المتقدمين و إستبعاد غير المستوفي للشروط القانونية للترشيح بقرار مسبب منها يثبت مضمونه في محاضر أعمال اللجنة و يعلن للمستبعد خلال 48 ساعة و علي اللجنة البت فيما يقدم إليها من طعون علي المرشحين أو تظلمات من المستبعدين خلال أسبوع من تاريخ تقديم التظلم أو الطعن

رئيس الجامعة

و رئيس لجنة إختيار عمداء الكليات

ا.د السيد يوسف القاضي

الصفحة 1 من 203